مهندس اشرف جابر فتح الله
اهلابكم فى منتداى مهندس اشرف جابر نرجو التسجيل وقضاء امتع الاوقات


مهندس اشرف جابر فتح الله منتدى تعليمى ترفيهى ومنوعات
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 استاذجامعى يستنبط 4سلالات ارزمقاومةللجفاف والملوحة

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
اشرف جابر فتح الله
مشرف


المساهمات : 4559
تاريخ التسجيل : 07/02/2012
العمر : 51

مُساهمةموضوع: استاذجامعى يستنبط 4سلالات ارزمقاومةللجفاف والملوحة   الجمعة أبريل 27, 2012 1:15 pm

الاصناف الجديدة توفر 50 % من المياه والاسمدة والوقت والجهد
الارزالجديد يوفر6 مليارات مترمكعب من المياه ويتم ريه مرتين شهريا
صاحب حقل ارشادى يوزع ارز بالخلطة على الضيوف وسط سعادتهم واستحسانهم لطعمه ونكهته
الدكتورسعيد سليمان
لولا نجاح ثورة 25 ينايرماظهر حلم عمرى للنور
تجربتى تساعد مصرفى الخروج من ازمة حرب المياه الحالية
وزارةالزراعةحاولت التخلص من التقاوى المستنبطة لاجهاض مشروعى
اتمنى سرعة صدورشهادةالحماية لعرابى 2 المزروع حاليا فى 6 محافظات

نجح الدكتور سعيد سليمان رئيس قسم الوراثة بكلية الزراعة جامعة الزقازيق اخيرا فى اثبات ذاته واخراج مشروعه وحلم عمره الى النور بعد تغلبه على العديد من الصعوبات والمعوقات التى اعترضت طريقه وحالت دون اتمام ابحاثه على مدى الـ 35 سنة الماضية والتى يهدف من ورائها الى خدمة مصر واقتصادها القومى فى المجال الزراعى حيث دفع فى سبيل ذلك الغالى والنفيس وتكلف أموالا طائلة ودخل فى سبيل تحقيق حلمه معارك طاحنة مع أعداء الوطن الذين يتربصون به للظفر بما انتجه واثمره للقضاء على حلمه الا انه لم ييأس وواصل اجتهاده وابحاثه "سرا" حتى انطلقت ثورة 25 يناير التى كانت فاتحة الخير عليه وفتحت له طاقات الأمل من جديد ليرى النور وتدخل ابحاثه حيز التنفيذ والتطبيق ومع ذلك ما زالت تواجهه بعض العراقيل البسيطة التى لم ولن تثنيه عن هدفه الاول والاخير وهو تحقيق الاكتفاء الذاتى من الارز المقاوم للجفاف وتصدير مليون طن منه على الاقل العام القادم.

تحرير اون لاين كعادتها كانت داخل الحدث الفريد حيث اًثرت ان تبادل الدكتور سعيد سليمان حبا بحب لهذا الوطن المفدى وتشاركه افراحه وابتهاجه بخروج حلم عمره الى النور وتقف بجواره فى هذه اللحظة الفارقة من عمره وعمر مصر حيث شاركته والمزارعين بعزبة شندى التابعة لقرية عليم مركز ابو حماد وميت ابو على مركز الزقازيق بالشرقية يوم حصاد المحصول بحقلين ارشاديين تابعين لابحاثه .

اكد الدكتور سعيد سليمان رئيس قسم الوراثة بكلية الزراعة جامعة الزقازيق أن ارز الجفاف هو مصطلح تم اطلاقه على اصناف الارز المتعددة المقاومة للجفاف والملوحة التى تم استنباطها بمعرفته وذلك عام 1993 لافتا الى أن اصناف الارز هذه ناتجة عن العمل فى مشروع التربية لتحمل الجفاف فى الارز منذ عام 1988 وهو مشروع مصرى أمريكى ضمن المشروع القومى للابحاث الزراعية بمركز البحوث الزراعية بالقاهرة.

اضاف بانه عند تأكده من استنباط سلالات مقاومة للجفاف من الارز توفر 50 % من المياه وتعطى من 4 الى 5 اطنان تم طرحها للرأى العام عام 93 الى ان المشروع توقف وبدأت الحرب عليه مما اضطره للسفر الى السعودية عام 95 وعاد عام 98 ليجدد السلالات فى سرية تامة بعد ان اعطى إيحاء لأعداء النجاح والخير لمصر بأنه هجر ابحاثه وعلمه لافتا الى أنه بالفعل أثمر البحث والاجتهاد عن تأكده من الحصول على4 سلالات بصفة مبدئية من بين44 سلالة تتفوق فى المحصول عن كل الأصناف المزروعة حاليا وتوفر50 % من المياه.

اوضح بإنه بدأ بعد ذلك فى إجراء تجارب على المحصول لمدة اربع سنوات على صفات الجودة والتبييض أعقبها اجراء تجارب تأكيديه بالتعاون والاعتماد على بعض المزارعين الثقاة فى موسم 2010 فى مساحة 10 افدنة وعندها تأكد من نجاح صنفين تم اطلاق عرابى 1 وعرابى 2 عليهما تخليدا لذكرى زعيم ثورة الفلاحين.

أضاف بأنه نتيجة ذلك تم الحصول على تقاوى ساعدتنا هذا العام 2011 فى زراعة 300 فدان على مستوى الجمهورية حيث استفاد من هذا المشروع أغلب محافظات مصر وتم زراعة 50 حقلا ارشاديا فى محافظتى الشرقية والدقهلية وهما أكبر محافظتين تم زراعة الصنفين فيهما اضافة الى محافظات البحيرة وكفر الشيخ والغربية ودمياط كل هذه المحافظات بها حقول ارشادية تحت اشراف وزارة الزراعة وهذا يأتى بعد نجاح ثورة 25 يناير حيث بدأت الوزارة تتعاون معنا بعد أن كانت تحاربنا.

أكد ان وزارة الزراعة ممثلة فى مركز البحوث الزراعية حاولت فى الماضى الحصول على التقاوى التى انتجناها سرا ومحاولة منع انتشارها حتى أنهم سعوا لشرائها بأى ثمن لتبييضها أو حرقها ولكن الفلاحين "الثقاة" المصريين بجد حافظوا عليها وسارعوا بإعطائها لى قبل ان تصادر ويتم اتلافها.

اوضح أنه قام فى 10/ 8 الماضى بعمل يوم حصاد فى قرية منشاة عبدالرحمن بمركز دكرنس فى مساحة 30 فدانا حيث اعطى الفدان متوسط انتاج 4 اطنان مع العلم بان هذه المنطقة بها نسبة ملوحة عالية ويتم ريها بمياه الصرف الزراعى كما ان اقصى محصول للاصناف العادية من 2 الى 3 اطنان وقد قمنا بتخزين الانتاج كله كتقاوى لاستخدامها العام القادم باذن الله.

اشار الى ان استمرار نجاحنا هذا يتوقف على تفاعل وزارة الزراعة معنا وصدور قرار من الوزارة بتسجيل صنف عرابى 2 المقاوم للجفاف حتى نستطيع اعداد وتجهيز التقاوى للعام القادم لزراعة من 10 الى 15 الف فدانا وهذه المساحة المقرر زراعتها العام القادم سوف توفر تقاوى لزراعة نصف مليون فدان فى عام 2013 وبهذه الطريقة سوف يزيد الدخل القومى المصرى نصف مليون طن ارز شعيرعلى الاقل وبالتالى زيادة دخل الفلاح وهو ما سيساهم فى زيادة الدخل القومى مليار جنيه وفى عام 2014 نستطيع زراعة 2 مليون فدان من المياه المخصصة حاليا لزراعة مليون فدان فقط وزيادة الدخل القومى 4مليارات جنيه كذلك توفير 6 مليارات متر مكعب من المياه والتى يوجد عليها حرب حاليا بين الدول.

اوضح بأن تحرير اون لاين تشهد معنا يوم الحصاد بعزبة شندى التابعة لقرية عليم مركز ابو حماد بالشرقية فى حقل ارشادى مساحته 5 افدنة للمزارع محمد يونس وقد تم تقدير محصوله بمعرفة وزارة الزراعة"الادارة المركزية لفحص واعتماد التقاوى" وأعطى 5,4 طن وهو ما يبشر باعطاء المحصول 5 اطنان فى الفدان الواحد.

اكد الدكتور سعيد سليمان ان صنف عرابى 1 لا يحتاج الى تسميد معدنى او كيماوى نهائيا وبالتالى سيحقق معجزة فى زراعة الارز وهو ما يطلق عليها الزراعة العضوية او (الحيوية) وهو ما سيجنب ابناءنا العديد من الامراض مثل السرطان والفشل الكلوى والكبدى بعد ان كان مكتوبا عليه فى الماضى أكل كل ما هو مسرطن ومسمم لنصبح مثل أبناء أوروبا الذين يأكلون كل ما هو صحى.

اشار الى انه سوف نتمكن من تصدير مليون طن ارز ابيض العام القادم بمواصفات عالمية بعد أن كان فى مخططات وزارة الزراعة فى السابق التاًمر على شعب مصر والاتجاه الى الاعتماد على استيراده من الخارج كاستيرادها للقمح بدعوى أننا نستخدم مياها كثيرة لا يمكن توفيرها.

طالب سليمان وزير الزراعة بالاسراع باصدار قرار فورى بتسجيل صنف عرابى 2على الاقل خاصة وانه مزروع حاليا فى اغلب محافظات الجمهورية واثبت نجاحا مذهلا مشددا على وزير الزراعة بضرورة اعتبار هذا الانجاز ملكا لمصر وان تتبنى وزارته هذا المشروع القومى خاصة وان كل الذين يعملون فى كنف الوزارة يتقاضون مرتباتهم نتيجة جهد الفلاحين واجتهاد الباحثين ويكفى أننى حتى الان اقوم بالصرف على هذا المشروع من جيبى.

أكد انه لولا ثورة 25 يناير ما وصلت تقاوى الارز الى ايدى الفلاح ليزرعه هذا العام حيث كانت الحرب على هذا المشروع علنية فى السابق من مركز البحوث الزراعية لافتا الى انه فوجئ بعد الثورة بتليفون من الدكتور ايمن ابو حديد وزير الزراعة السابق يطالبنى فيه بالحضور لتسجيل اصناف ارز الجفاف شاكرا له موقفه الايجابى هذا ومبادرته فى هذا الشأن ولكن عادت ريما لعادتها ولم اسمع حسا ولا خبرا منذ ترك ابو حديد وزارة الزراعة.

اوضح أنه من بين حروب وزارة الزراعة على اصناف ارز الجفاف قيام الوزارة بزراعة سخا 105 فى حقل ارشادى اقوم باجراء ابحاثى فيه الى ان تجربتهم باءت بالفشل حيث كانوا يستهدفون من وراء ذلك تضليل الفلاحين وافهامهم بأن ارز الجفاف الذى كان مزروعا فى نفس الحقل الذى استخدمته من قبل قد فشل وهى حيلة خبيثة لم تنطلى على الفلاحين لينقلب السحر على الساحر ويزداد ايمانهم بالاصناف الجديدة المؤسف ان محصول وزارة الزراعة تأكله الاغنام حاليا فى صورة تدعو للحسرة والحزن الشديد على ماوصلت اليه اخلاق اعداء الخير لمصر.

اكد انه يقوم بشراء واستلام انتاج الحقول الإرشادية من الفلاحين المتعاونين معه بأعلى من السوق بـ 100 جنيه تشجيعا وحفزا لهم.

اوضح ان الحقد والغباء كادا يدمران التجربة وقتلها فى المهد لافتا الى ان زراعة ارز الجفاف يوفر الجهد والوقت والمياه مؤكدا انه يمكن زراعة 3 محاصيل فى العام اى زراعة صنفين الى جانب ارز الجفاف كما يمكن زراعة ارز الجفاف مرتين فى العام الواحد مشيرا الى ان ارز الجفاف اعلى تصافى من اى نوع اخر وله طعم ومذاق خاص وبه 3% نسبة بروتين.

يتمنى الدكتور سعيد سليمان ان يتقدم الوطن حتى نفرح جميعا بنجاح الثورة ونجاح الافكار ونجاح الابتكارات ونجاح الايمان بالله وبانه لا مستحيل فى هذه الحياة الملغمة بالمشاكل والهموم لننطلق نحو غد مشرق لكل ابناء واطياف المجتمع.

قال الحاج سعد العوضى فلاح من قرية الصانية - يطلق عليه الباحثون اسم الفلاح الفصيح - بأن أرز الجفاف من أسهل وأنقى المحاصيل التى قام بزراعتها طيلة حياته الزراعية لافتا الى انه يساعد الدكتور سعيد سليمان فى تطبيق ابحاثه على ارض الواقع حيث قام بزراعة عرابى 1 و2 و3 وانه فى طريقه لزراعة عرابى 4 لافتا الى ان أرز الجفاف له صفات وطهى ممتازة ونسبة البروتين به 3 % وتزيد كميته داخل "الحله"حتى اننا اطلقنا عليه ارز الفقراء.

اوضح ان زراعة ارز الجفاف اسهل من زراعة القمح وغيره من المحاصيل فهو على سبيل المثال لا يستهلك مياها مثل الذرة الشامية حيث اننى اقوم برى هذا الارز مرتين فى الشهر فى حين ان الارز الاخر التابع لوزارة الزراعة يتم ريه اربع مرات فى الشهر ونسبة تصافيه اقل من ارز الجفاف.

أكد المهندس عبدالفتاح فودة بان محافظة الشرقية العام الماضى دخلت فى مشاكل طاحنة مع المزارعين وقامت بازالة كافة مشاتل الارز للاصناف العادية التزاما بالمساحات المقررة للمحافظة وقدرها 176 الف فدانا من قبل وزارة الزراعة بل قامت بمصادرة ماكينات الرى التى تقوم برى زراعات الارز فى الاماكن غير المخصص لها بالزراعة وكم شكا المزارعون الشراقوة من حظر زراعة الارز خاصة فى مراكز ابو حماد وبلبيس ومشتول السوق ومنيا القمح حيث يعتبره الفلاحون سيد المحاصيل الزراعية.

اوضح ان الدكتور سعيد سليمان اراد ان يحل هذا اللوغاريتم ويساعد الفلاح والدولة من خلال طرحه لارز مقام للجفاف وهو ما يساعد مستقبلا فى زراعة الارز دون مشاكل كما ان تجربة الدكتور سعيد سوف تخرج مصر من ازمة حرب المياه الدائرة حاليا كذلك عودة الروح للمزارع المصرى وطمأنته على محصوله الرئيسى.

الطريف قيام المزارع محمد يونس صاحب حقل الارشاد بقرية عليم بطهى محشى بالخلطة مستخدما كمية من ارز الجفاف فى يوم حصاد محصوله وتوزيع المحشى على المتواجدين ليثبت ان ارز الجفاف هو الاحلى طعما ونكهة ولقد لاقى الامر استحسان كل الحضور مدللا على ان ارز الجفاف هو الانسب للمرحلة القادمة وان مستقبل مصر فى التوسع فى زراعته ونجاح تجارب الدكتور سعيد الى الابد وخروج ابحاثه الى حيز التطبيق والتنفيذ.

حضر الحصاد الدكتور عزازى على عزازى محافظ الشرقية والمهندس حمدى عاصى وكيل اول وزارة الزراعة بالشرقية والعديد من القيادات الزراعية واساتذة كلية الزراعة بالزقازيق ونظيراتها بالجماعات المختلفة وعدد من المهتمين بالشأن الزراعى فى مصر.


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://ashrafgaper.forumegypt.net
 
استاذجامعى يستنبط 4سلالات ارزمقاومةللجفاف والملوحة
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مهندس اشرف جابر فتح الله :: المنتديات :: خاص بالمزارعين-
انتقل الى: